منوعات

فك حظر التلغرام إذا الشركة حظرتك بدون برامج وروابط

كيفية فك حظر التيليجرام إذا الشركة حظرتك

فك حظر التلغرام مشكلة يعاني منها مستخدمو منصة تيليجرام منذ بداية تأسيسه وحتى الآن ولكن في الآونة الأخيرة بدأ المستخدمون يعانون من هذه المشكلة بكثرة وذلك بسبب تشديد سياسة الشركة على الحسابات بشكل أكبر بكثير من السابق وذلك لعدة أسباب وثغرات كانت موجودة في تيليجرام وتم تشديد سياسة الشركة لتلافي الأخطاء السابقة ولكن بسبب هذا التشديد برزت مشكلة الحظر المتكرر للحسابات النشطة في التيليجرام والذي أصاب المستخدمين بالإنزعاج الشديد وأغلبهم لم يعرف الطريقة الصحيحة التي يتعامل فيها مع الحظر ولكن لا تقلق سوف نقوم اليوم بشرح الطريقة الصحيحة للتعامل مع حظر التيليجرام

تعتبر منصة تيليجرام من أضخم وأكبر منصات مواقع التواصل الاجتماعي خاصة بعد أن ضعفت منصة واتساب بسبب انخفاض المستوى الأمني فيها، زاد الإقبال على تثبيت وتفعيل تيليجرام بسبب مستوى الأمن العالي الذي يوفره بالإضافة لذلك يوفر العديد من المميزات التي تجعل منه محط رغبة للمستخدمين لمواقع السوشيل ميديا

إقرأ المزيد: تفعيل واتساب برقم أوكراني عن طريق تطبيق safeUm بطريقة سهلة

كيفية فك حظر التلغرام إذا الشركة حظرتك

في البداية تذهب لتيليجرام وتجرب إرسال رسالة لشخص رقمه ليس مسجلًا في جهات إتصالك، إن كنت محظوراً لن يتم إرسال الرسالة، بهذه الخطوة تكون قد تأكدت بأن حسابك محظور

تذهب الآن إلى هذا الرابط أو البوت المسمى Spam Info Bot وتضغط على Start أو بدأ وسيكتب لك بأن حسابك محظور وسيظهر من ضمن الخيارات خيار “هذا خطأ” تضغط عليه ثم يسألك هل تريد تقديم شكوى فتضغط على خيار “نعم”

سيعرض عليك بعدها رسالة يسألك ما إذا كنت قد أرسلت للآخرين رسائل ترويجية أو مواد مفجعة فتقوم بالضغط على خيار “لا! لم أقم بهذا قط!” ثم بعدها سيطلب منك إرفاق وصف لماذا تعتقد أنه قد تم حظرك فتكتب يدوياً -بدون الضغط على الخيارات- هذه الرسالة: ( لقد تم فرض قيود على حسابي عن طريق الخطأ، أرجو رفعها فوراً… وشكراً )

ماذا أفعل إذا لم تنجح الطريقة

إذا لم يتم فك الحظر قم بتكرار الخطوات السابقة كل 3 أيام مرة واحدة وتجنب النشاط الزائد في التليجيرام أي حاول أن يبقى نشاطك معتدلاً خلال فترة الحظر لكي لا تزيد الشكوك على حسابك ولا تيأس إبقى كرر الخطوات باستمرار لحين فك الحظر وبالنهاية سينفك الحظر

للذهاب للبوت المستخدم بالشرح من هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى